الأمينة العامة لمجلس كنائس الشرق الأوسط
في زيارة لرئيس أساقفة قبرص ومطران الموارنة والمعهد اللاهوتي

التاريخ: 25/2/2019
المصدر: دائرة التواصل والعلاقات العامة
في إطار استكمال جولتها على رؤساء الكنائس الأعضاء في مجلس كنائس الشرق الأوسط، زارت الأمينة العامة د. ثريّا بشعلاني، يرافقها الأمين العام المشارك مايكل اسبيرو، ومدير دائرة اللاهوت والعلاقات المسكونيّة الأب غابي هاشم، ومستشار السياسات العامّة والتواصل زياد الصائغ، صاحب الغبطة خريزوستوموس رئيس أساقفة يوستنيانا وسائر قبرص للكنيسة الأرثوذكسيّة، وكان تداول في اللقاء على أهمّية استعادة مجلس كنائس الشرق الأوسط لدوره الفعّال في حمل قضايا مسيحيّي الشرق على المستويات كافة.
هذا وقد عرضت بشعلاني والوفد المرافق لمنهجيّة العمل التي يعتمدها المجلس، لاسيما لجهة الإعداد لموقف موحّد من كلّ ما يواجهه المسيحيّون وشركاؤهم المسلمون في المنطقة. وقد زوّد رئيس الأساقفة خريوستوموس بشعلاني والوفد المرافق ببركته وتوجيهاته بما يخدم الإنسان والسلام في المنطقة، مشدّدًا على أهمّيّة دور قبرص خصوصًا في ما تحمل من إمكانيّة بناء الجسور مع أوروبا، بما يوسّع مساهمة التعاون المشترك.
كما التقت بشعلاني والوفد المرافق صاحب السيادة المطران يوسف سويف رئيس أساقفة أبرشية قبرص المارونية، وكان توافق على تعميق التعاون بين كنيسة قبرص المارونيّة ومجلس كنائس الشرق الأوسط، خصوصًا في ما يؤكّد الهموم المسكونيّة المشتركة.
وتخلل الجولة أيضًا زيارة للمعهد اللاهوتيّ التابع لكنيسة قبرص واتفاق على بلورة تنسيق وتبادل علميّ في المرحلة المقبلة.